الرئيسية / الأسرة والاطفال / كيف نعالج السمنة

كيف نعالج السمنة

fat man

أولى الخطوات لمعاجلة السمنة تكون بتغير العقلية ونمط التفكير من ناحية السمنة ومن ناحية الغذاء والحميات الغذائية. لذا وجب على تغير شيء من طريقة تفكيرك فمثلاً ليس عليك ان تنظر مثلا للبطاطس المقلية نظرةً على أنها شهية ولذيذة فأنت بهذا التفكير تسبب لنفسك شيء من التعاسة عندما تحرم نفسك منها بسبب الحمية الغذائية ولكن إذا نظرت إليها على أنها مليئة بالدهون المبشعة أنها ليست سوى الياف لا تسبب غير الوزن الزائد والامرض ستجد نفسك ليس لديك رغبة بتناولها لذا عليك تغير شيء من برمجة عقلك بالنسبة لهذه الأمور.

سوف نذكر بهذا المقال اشهر 5 طرق للتخسيس:.

1- برامج التخسيس

برامج التخسيس هي مجموعة من التجارب التي قام على إجراءها مجموعة من الخبراء الذين جرت على أيديهم الكثير من الحالات المتشابهة، التي أهلتهم لاستنباط العديد من أنظمة وبرامج التخسيس التي غالبًا ما تأتي بنتائج مبهرة.

منها على سبيل المثال ريجيم أتكنز المشهور بشوربة الكرنب، ومنها ريجيم الموز، وريجيم الفواكه، وريجيم الزبادي، وريجيم الماء .. وغيرها الكثير.

ومايميز هذه البرامج هو الالتزام بنظام زمني وفيها شي من النتائج السريعة والدقيقة.

2- النظام الغذائي

ما الفرق بين النظام الغذائي وبرنامج التخسيس؟

برنامج التخسيس: هو برنامج تقوم بأداءه لفترة محددة، لغرض الوصول لوزن محدد، يتم بعدها الانتقال إلى نظام غذائي مستقر.

النظام الغذائي: هو نمط الحياة الغذائي الذي ستلتزم به بقية عمرك، ولن تخرج عنه إلا لمامًا من أجل المحافظة على صحتك. وهو يشمل حسن اختيار الأغذية المناسبة لك، وتنظيم مواعيد الطعام، والالتزام بعادات غذائية سليمة..

3- الرياضة للتخسيس

الرياضة مفيدة بصفة عامة، وإن كانت للتخسيس فيه أهم وأكثر إفادة، ولكن في حالة برامج التخسيس يُفضل أن تكون متابعًا لطبيب خاص ينصحك ويرشدك إلى الطريقة المثلى لممارسة الرياضة، والتمرينات المناسبة لك، حسب وزنك وحالتك الصحية. ولكن في الحالات العادية، احرص على ممارسة الرياضة على الأقل ثلاث مرات أسبوعيًا على الأقل.

4- الأدوية والتخسيس

في الواقع – وعلى الرغم من كونها وسيلة مشهورة ومعتمدة – فإنني لا أنصح بتاتًا باستعمال أدوية التخسيس. وهذه وسيلة غير محمودة أبداً لمالها من اضرار على جهاز المناعة واحتوائها على مواد كيميائة ولها آثار جانبية كثير.

أدائها شديد الفعالية إذ تساعد على التخسيس بمواد كيماوية، تنقص من وزنك في وقت قياسي، ولكن حتى الآن لم أجد أحد أدوية التخسيس الخالية من الأعراض الجانبية الضارة على الصحة، بل إن بعضها شديد الخطورة على الصحة.

وفي الغالب، من يفقدون وزنهم بهذه الطريقة يعودون إلى وزنهم السابق بأسرع ما يكون، وإلا فإنهم يلتزمون بمثل هذه الأدوية طوال الوقت، وهذا بالطبع شديد الخطورةعلى الصحة

5- المعالجة الجراحية للمعدة

تقوم المعالجة الجراحية على تقليص حجم المعدة عن طريق عملية جراحية، تجعل حجم المعدة صغيرًا، ومن ثم يشعر الإنسان بالشبع في وقت قصير للغاية، يترتب عليه – مع الوقت – قلة كميات الطعام المأكولة، وبالتالي إنقاص وزن المريض.

يلجأ إلى الحل الجراحي الكثير ممن أصابهم اليأس من أوزانهم، ومن أنظمة التخسيس التي يقومون بعملها ولا تأتي بنتيجة. وهو أمر مؤسف بحق أن لا يكون عند الناس القليل من الإرادة للتحمل وإنقاص الوزن بأنظمة التخسيس المتعددة، والاستسلام السريع لمشرط الجراح.

يلجأ كذلك إلى مثل هذه العمليات من يعانون من زيادة عالية في الوزن ويصيبهم بعض الأمراض المستعصية مثل القلب، وضيق الشرايين التاجية، أو مقدمين على جراحة خطيرة، ويتطلب الأمر جراء ذلك القيام بمثل هذه العملية حتى يتم التخلص من الدهون الزائدة في أقصر وقت، والتي تعتبر عقبة في سبيل مثل تلك العمليات.