الرئيسية / الرئيسية / طفلك والمولود الجديد

طفلك والمولود الجديد

zakiworld

ليس من السهل على طفل متعلق بوالديه، خاصة وأن الأسرة تعامله معاملة يتهيأ فيها الطفل الأكبر على أنه ملك مطاع بين الأسرة، والكل يبحث عن رضاه، فكل أسرة موعودة في يوم من الأيام بأن يزورها مولود جديد غير الذي رزقها الله فيما قبل، ذلك الزائر اللطيف الصغير والرقيق الذي يشعر الأسرة بطعم الحياة وجمالها، فهذا الزائر يحدث في حياتها العديد من التغيرات، وعلى كل أسرة أن تستعد بشكل جيد لاستقبال هذا المخلوق الجديد، وتوفير كل الظروف المناسبة له، لحمايته من أي شيء قد يسبب له الأذى، كما يوجد مجموعة من المعايير التي على الأهل الالتزام بها عند استقبالهم للمولود الجديد.

إلا أن ذلك الأمر يحتاج بمزيد من الاهتمام ومراعاة لعقلية الطفل الأكبر، حتى يتهيأ ذلك الطفل للوصول إلى ما هو مرجو منه في حب أخيه الصغير واستقباله بأسلوب يجعله يكون رفيق له وحبيب إليه ويتفاعل معه بأسلوب يتناسب مع عقله وأنه جزء منه وليس عدو له، فقد ذكر أنه عندما فقد سئل أحد الصالحين: أي ولدك أحب إليك؟ قال:” الصغير حتى يكبر، والمريض حتى يشفي، والغائب حتى يعود”.

فعند وصول المولود الجديد ستتغير المواقع للطفل الأكبر، وسيتبوأ هذا القادم تلك المكانة التي قد كان يحتلها أخوه الكبر من ذي قبل، وتتوجه الأنظار إلى المولود الجديد، وبدون أن نشعر سواء بقصد أو بدون قصد سيحظي بالقدر الأكبر من الرعاية، فيشعر ذلك الطفل الأكبر بالغيرة من ذلك المولود الجديد الذي أحتل مكانه وسحب البساط من تحت أقدامه، وقتئذ قد يحدث ما لا يحمد عقباه، فقد يحاول الطفل الأكبر من الانتقام من ذلك الغريم الذي احتل مكانه وحل محله من الاهتمام والرعاية التي قد كان ينالها، فيتغير معه الحال وقد تواجه الأسرة بعض المشكلات النفسية والسلوكية والجسمية التي قد تؤثر فيما بعد على الطفل الأكبر والصغير جراء ذلك الاهتمام، ولذلك فقد وضع علماء تربية الطفل بعض النصائح التي يجب أن تتبعها الأسرة في التعامل مع هؤلاء الأطفال سواء الكبير منهم والصغير ومنها:.

  • التمهيد للطفل أثناء الحمل بقدوم مولود أخ له، وتشجيعه على حبه وعلى العناية به الاهتمام به
  • تعويد الطفل على الاستقلالية والابتعاد عن النوم بجانب أمة خاصة قبل ولادتها بمولودها الثاني حتى لا يشعر أن هذا المولود الجديد قد انتزع منه والدته مما يولد لديه الشعور بكراهية هذا المولود الجديد
  • تجنب الاهتمام الزائد بالمولود الجديد على حساب الطفل الأكبر لأن ذلك سيولد لديه الشعور بالغيرة
  • تنمية الثقة بالنفس لدي الطفل الأكبر، بأن نقول له انت مسئول عن أخيك الأصغر لأنه أكبر منه وتستطيع العناية به وحمايته، فهذا يولد لديه الشعور بالمسئولية والابتعاد عن الغيرة