الرئيسية / مواضيع مفيدة / حول العالم / الكونكورد، عاشقة السماء

الكونكورد، عاشقة السماء

انها أسرع من الصوت، معكوفة الرأس كأنها صقر يحلق في السماء، تخترق السحاب وتقطع المسافات بنصف المدة التي تحتاجها باقي الطائرات، أربع ساعات لتصلك من باريس الى نيويورك في الوقت الذي تحتاج فيه طائرات أخرى الى ما بين سبعة الى ثمانية ساعات لتقوم بتلك المهمة.

انها طائرة الكونكورد الشهيرة التي ولدت في العام 1962 نتيجة تحالف الفرنسيين والبريطانيين لانتاج طائرة سفر للركاب، تحطم أرقام السرعة الجوية المسجلة وتتخطى سرعة الصوت.

لم يكتب لهذه الطائرة التي أخذت شهرة عالمية العمر الطويل نسبة الى باقي الطائرات، حادثاً واحداً في العام 2000 كان كفيلاً بأن يكتب مصيرها ويحيلها الى التقاعد في العام 2003 بعد القرار الذي اتخذه كلا الطرفين الفرنسي والانكليزي بوقف رحلات الكونكورد، والتذرع بأن كلفة التشغيل العالية هي وراء القرار. الجميع أدى التحية لهذه الطائرة العظيمة لحظة توقفها عن العمل وكان مقدراً للدور الذي لعبته في عالم السفر واختزال المسافات بين البلدان. أحيلت الكونكورد الى التقاعد وأدخلت الى صالات المتاحف لتأخذ راحتها بعدما حملت على ظهرها الملايين تاركةً لهم الذكريات الجميلة.

تعالوا معنا لنتذكر بالصور عاشقة السماء طائرة الكونكورد بهامتها الطويلة منحنيةً برأسها ترد التحية على من ألقاها.

concorde01

concorde03

concorde06

concorde08

concorde09

concorde10

concorde13

concorde14